Shopping Cart
0664426443 – 0553116393

Allure Partner’s

 

 

   Allure Partner’s       

      هو برنامج التسويق بالعمولة الخاص بمؤسسة  Allure Audiovisuel   

 

 التسويق بالعمولة: هو “نشاط تسويقي يقوم على تبادل المنفعة بين صاحب العمل الذى يقوم بإعطاء المسوق/المسوقين  بالعمولة مكافأة عن كل زائر أو عميل يقوم بالشراء من موقع صاحب العمل، بجهود المسوق الشخصية”.

تعريفات مبسطة للتسويق بالعمولة

“التسويق بالعمولة هو عملية ترويجية تقوم بها أنت لأشخاص/شركات آخرين، وتحصل في مقابلها على عمولة نظير إتمام عملية البيع عن طريقك”.

“التسويق بالعمولة يعتمد بصورة أساسية على أن تقوم ببيع أو ترويج منتجات/خدمات شخص آخر، وتحصل على عمولة لك كعائد مقابل هذا المجهود.”

المفهوم الأساسي الذي يعتمد عليه التسويق بالعمولة هو أنك تحصل على عمولتك حينما تحصل بالفعل عملية البيع.


المبادئ الأساسية للتسويق بالعمولة على الإنترنت/طرق التسويق

  • تبدأ فكرة التسويق بالعمولة من جانب المعلن، والذي يقوم بفتح نظام للتسويق بالعمولة لما يمتلك من سلع أو خدمات أو عروض، بتحديد أهم المعايير والأسس التي تحكم نظام التسويق بالعمولة خاصته.
  • يقوم المسوق بالعمولة بتقديم طلب للمشاركة في هذا النظام من خلال ملء استمارة في موقع المعلن، ويتم قبول الناشر أو رفضه وفقاً لمدى توافقه مع المعايير والشروط المعلنة من قبل المعلن.
  • يقوم المسوق باستخدام رابط خاص به يُسمى Referral Link أو Tracking ID أو أي اسم آخر، المهم أنه يشير إليه وحده، ليقوم بترويج منتجات الآخرين (سواء أكانوا شركات أو أفراد).
  • وهو يُمكّن صاحب العمل من متابعة الزوار القادمين عن طريقه، وخاصة أولئك الذين أتموا عملية البيع، لذلك يجب أن يكون هذا الرابط خاص بك أنت وحدك “Special Links”، فلا يجب عليك استخدام أي رابط آخر سواه لإثبات أحقيتك بالعمولة، في حالة إتمام عملية البيع.
  • اما عن عمولة التسويق فهو عنصر متغير وليس ثابت، ففي بعض الاحيان تكون العمولة نسبة معينة من سعر سلعة أو خدمة، وفي أحياناً أخرى تكون مبلغ محدد متفق عليه مسبقاً يدفع عند آداء الزائر لفعل محدد، وهذا يتحدد وفقا لنظام التسويق بالعمولة الخاص بكل معلن على حدى أو بناءا على الاتفاق بين المعلن والمسوق.
  • ويقوم المعلن بالدفع للمسوق/ الناشر من خلال إحدى طرق الدفع على الإنترنت، وعلى رأس هذه الطرق التحويلات البنكية، و البنوك الإلكترونية.

(بهذه الطريقة، فإن المعلن والناشر – كلاهما – يستفيد )
المعلن: يحصل على الكثير من المبيعات لمنتجاته/خدماته
المسوق: يروج منتجاتهم، ويزيدون دخلهم بالعمولة

وعلاوة على ذلك، فإن المعلن لن يدفع قرشاً إلى الناشر إلا في حالة إتمام عملية البيع، فلا يوجد مخاطرة في الأمر.

 

فوائد التسويق بالعمولة :

  • ربح الكثير من الأموال وإدارة العمل من أي مكان دون قيود أو شروط

الميزة الأهم للمسوقين بالعمولة بمجال الافلييت هي أنها تساعدهم بشكل فعلي وجاد على تحصيل أرباح سريعة من المنزل أو من أي مكان بسهولة .

فكل ما يحتاجون إليه فقط جهاز كمبيوتر أو لاب توب ووسيلة للاتصال بشبكة الإنترنت لبدء عملهم الخاص، وكلما عملت أكثر كلما حققت مبيعات أكثر وبالتالي تحصلت على عمولات وأرباح أكثر.

وكل هذا يغني الكثيرين عن الحاجة إلى التوظيف في شركات أو مكاتب، والالتزام بقواعد عمل وقوانين مملة، إذا يعتبر الـ تسويق بالعمولة بالنسبة للأفراد بمثابة العمل الخاص بهم يسيرونه حسب رغبتهم ووفق ما يشاءون.

  • حرية العمل في أي وقت مناسب لك خلال اليوم

حيث يعد التسويق بالعمولة من الاعمال غير المقيدة بمواعيد أو مواقع محددة، لذلك يمكن للمسوّقين القيام بذلك في أيّ وقت وفي أيّ مكان يقع فيه دون الحاجة إلى وسائل نقل.

  • يعد من أنواع التسويق الأكثر مرونة والأكثر تنوعًا

الفرصة مُتاحة أمامك لاختيار أي طريقة من طرق التسويق بالعمولة، ويمكنك من خلال هذا المجال البيع والتسويق للمنتجات التي تروق لك، والتي تكون ضمن اهتماماتك، ما يوفّر لك المزيد من المتعة في العمل.

يمكنك أن تتعامل مع أكثر من شركة وموقع مختص في مجال التسويق بالعمولة ما يعني أنك ستكسب مالًا إضافيًا من أكثر من مكان فى وقت واحد.

  • السرعة والسهولة في الوصول إلى العملاء المحتملين

حيث يمكنك في هذا النوع من المعاملات الالكترونية الوصول إلى قاعدة كبيرة من العملاء باستخدام العديد من الأدوات سواء عبر التسويق المجاني أو المدفوع، وبالتالي فهي أسهل طرق التسويق وأسرعها.

  • عدم وجود أي مخاطرة أو تحمل مسؤولية

لا يحمل هذا النوع من الأعمال أي خطورة على المسوق أو الشركات التي تمثل طرف المعلن في العملية.

إذ نجد أن المسوق بالعمولة لا يتحمل مسئولية أي شيء في تلك العملية سواء استضافة مواقع أو تخزين منتجات أو القيام بعمليات تعبئة وشحن للطلبات أو حتى تحصيل قيمة المنتجات من العملاء.

بينما يتحمل هنا المعلن كل هذه المسئوليات، ولكن ما يتحمله المسوق بالعمولة فقط مجرد التسويق والترويج للمنتج حتى يحصل على عمولته المتفق عليها بين الطرفين، فهي عملية مضمونة ومربحة دون أي مخاطرة أو خسائر للطرفين.

  • لا حاجة إلى رأس مال لبدء العمل

لا يمكن أن ننسى في هذا الشأن واحدة من أهم العوامل التي تدفعك بقوة نحو بدء عملك الخاص في التسويق للعلامات التجارية مقابل عمولة، وهو أن هذا النوع من المعاملات التجارية الإلكترونية لا يحتاج منك على الإطلاق أن يكون لديك رأس مال كبير.

فأنت في هذه العملية سوف تتاجر بأموال ومنتجات غيرك، وحال أنك نجحت في أن تبيع واحدة منها فإنك بذلك سوف تحصل على العمولة المتفق عليها.


امتلك ميزة تنافسية بعرض منتجاتك أمام ملايين العملاء المحتملين

  • ‏اختيار مجال التخصص niche marketing : كأن تختص بكل ما يتعلق بمجال التسويق والتجارة الإلكترونية للكتاب.
  • ‏تسجيل حساب على برامج الافيليت : لإنشاء رابطك الخاص وتبدأ رحلتك بالتسويق، ومن ثم الحصول على العمولة.
  • وسيلة للدفع عبر الإنترنت : من خلال التحويلات البنكية، أو البنوك الإلكترونية وأهمها Pay Pal.
  • ‏اختيار المنتجات المراد تسويقها : علي سبيل المثال كتب أو وسائل تعليمية أو العاب تربوية هادفة…ألخ
  • ‏التسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي : لتحقيق زيادة كبيرة في حجم المبيعات وجذب مزيد من العملاء المحتملين من خلال خدمات الربط المقدمة من الشركة أو الموقع للمعلن مثل (Instagram ، YouTube ، Facebook ، ‏TikTok).
  • التسويق عبر المتاجر الإلكترونية : استهدف أكبر شريحة عملاء محتملين على أكثر المنصات إستخدامًا من خلال ربط متجرك بحساب احد منصات التواصل الاجتماعي.
  • ‏الترويج عبر محركات البحث : ‏عن طريق صناعة محتوى جيد يمكن المنافسة داخل محركات البحث وهو ما يدعى بـSEO
  • رسائل البريد الإلكتروني : استغل القائمة البريدية في إرسال مراجعات أو مقالة مميزة ذات صلة بالمنتج، ولا تنسى أن ترفق رابط الشراء في هذه الرسائل، ليسهل معرفة كيف وصل جمهورك إلى صفحة المنتج وبالتالى تحصل على عمولتك.

وفي الختام يمكنك الجمع بين الطرق المختلفة لزيادة فرص النجاح وجذب عملاء دائمين، ومن ثم زيادة معدل الأرباح يوميًا.

انضم الآن برنامج Allure Partner's

©  Allure Audiovisuel 2020